المتحصلين على منح

اكثر من 20.000 مشارك ومشاركة من كافة انحاء العالم يتقدمون سنوياً لتعلم اللغة الألمانية في معاهد غوتة بألمانيا, حيث يتيح تعلم اللغة الألمانية بأحد معاهد غوتة بألمانيا فرصة إكتشاف بلد جديد والتعرف على ثقافتها وشعبها والإطلاع عن كثب على  حياتهم اليومية وخوض تجارب من نوع جديد.

مركز غوتة لتعليم اللغة الألمانية بليبيا يمنح سنوياً لمشاركيه المختارين الفرصة لزيارة إحدى دورات اللغة بأحد معاهد غوتة بألمانيا  لمدة اربع اسابيع .

 يمكنكم الإطلاع على انطباعات وتطلعات وطموحات بعض المشاركين والمشاركات.

لقد استأثرت اللغة الألمانية دائماً باهتمامي البالغ فمنذ أكتوبر 2009 وأنا أتابع دورات تعليم اللغة الألمانية بمركز غوتة. إنني طبيبة وأرغب في إتمام تأهيلي الطبي التخصصي بألمانيا.

اشعر بأنني أحرز تقدم كبير في اللغة الألمانية وأرى أنها لغة مثيرة للإهتمام ومشوقة بشكل متزايد.

 

انهيت دراستي في مجال الطب في ليبيا في فصل الربيع وتغمرني سعادة لاتوصف الآن بالتعرف على ألمانيا.

أتعلم اللغة الألمانية حالياً بمركز غوتة بطرابلس وأريد تلقي تأهيلي الطبي التخصصي ومتابعة تعلم اللغة الألمانية في ألمانيا .

تعلمي للغة الألمانية نبع عن توقي الشديد  للإطلاع على ثقافات أخرى وإكتساب خبرات جديدة حياتياً ومهنياً وقد ساعدني مركز غوتة على تحقيق هدفي.

أنا طبيبة أسنان وتعلمي للغة الألمانية رغبتاً مني في مواصلة دراستي بألمانيا، حيث أن ألمانيا تحتل المراتب الأولى في هذا المجال، لأاخفي عليكم أنني وجدت صعوبة في البداية في تعلم اللغة، ولكن مع مركز غوتة بداء الخوف يتضائل، وذلك لإستخدامهم وسائل حديثة ومسلية في تعليم اللغة.